التخطي إلى المحتوى

في إطار حرص الحكومة على توضيح الحقائق للمصريين وتقديم العلومات الصحيحة لهم، نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء عددًا من الأخبار والشائعات التي تم تداولتها بعض المواقع الإلكترونية وصفحات مختلفة في وسائل التواصل الاجتماعي، موضحًا حقيقة الشائعات المتداولة خلال الأيام الماضية، من بينها فرض رسوم على دخول الامتحانات الخاصة بالسنوات النهائية للشهادتين الإعدادية والثانوية خلال العام الدراسي الجديد.

حقيقة فرض رسوم على امتحانات السنوات النهائية للشهادتين الإعدادية والثانوية

وقال المركز الإعلامي بمجلس الوزراء، فى تقرير رصد الشائعات للحكومة، أنه تواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني حول ما تداولته عدة مواقع إلكترونية وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، من أنباء بشأن فرض رسوم على دخول الامتحانات الخاصة بالسنوات النهائية للشهادتين الإعدادية والثانوية خلال العام الدراسي الجديد، وأكد هذه الأخبار لا أساس له من الصحة.

إجراء الامتحانات مجانًا في جميع المراحل التعليمية

وأوضحت الحكومة، أن عملية إجراء الامتحانات تتم مجانًا في جميع المراحل التعليمية سواء كان امتحان ورقي أو إلكتروني دون فرض أية رسوم على الطلبة، وذلك في إطار حرص الدولة على توفير فرص التعليم بشكل مجاني لكل الطلاب بحسب ما كفله لهم الدستور والقانون، مؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لفرض أية رسوم على دخول الامتحانات الخاصة بالسنوات النهائية للشهادتين الإعدادية والثانوية خلال العام الدراسي الجديد.

كما ناشد المركز الإعلامي بمجلس الوزراء، كافة الوسائل الإعلامية ورواد مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة تحري الدقة في نشر الأخبار لعدم التسبب في إثارة البلبلة بين الطلاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *